info@sequence-eg.com 2024516561 - 01013862417

كيف تختار ديكور المنزل المناسب لك؟

homesmart

في بداية القرن العشرين كنا نرى الممثلين في أفلام هوليوود يتحكمون في الستائر من خلال ريموت كنترول، كان يعتبر أمراً مثيراً للانتباه، كما كانت الأدوات والأجهزة الذكية يستخدمها الأثرياء فقط. لم يعد الأمر كذلك بعد الآن، حيث تشير الإحصائيات أن بحلول عام 2025 سيشهد العالم أكثر من 77 مليون منزل ذكي. أصبحت تتوفر الأجهزة الإلكترونية في جميع الدول، كما أن شركات الشحن توفر عليك عناء البحث الطويل، أطلب أي جهاز من أي مكان وسيصلك في فترة قصيرة.

ما هو المنزل الذكي؟

هو المنزل المزود بأجهزة إلكترونية تسمح بالمتابعة والتحكم من على بعد في جميع أجهزة المنزل، وهو نظام يعرف بـ "أتمتة المنزل Home Automation".

يتميز هذا النظام بأنه نظام موحد يتحكم في جميع الأدوات الإلكترونية مثل الستائر والإضاءة، والأجهزة مثل التلفزيون والثلاجة والغسالة.

ويسمح النظام لأفراد المنزل بالتحكم بحرية في كل شيء من على بعد وحتى خارج المنزل.

بعض من الأجهزة تعمل من خلال المساعد الشخصي الذي يتلقى الأوامر والتعليمات عن طريق الصوت، وبعضها يعمل إلكترونيًا من خلال التطبيق ذاته.

كيف يعمل المنزل الذكي؟

تختلف أنظمة عمل أتمتة المنزل من شركة لأخرى على حسب التحديثات التي تصدرها الشركات.

تعتمد أنظمة الـ "Home Automation" بشكل عام في ربط جميع الأجهزة ببعضها باستخدام الواي فاي في الإرسال والاستقبال.

تحتاج جميع الأجهزة إلى لغة للتواصل مع بعضها، هذه اللغة تسمى "Protocol" ويوجد منها أنواع كثيرة؛ حيث يتم تحديثها بشكل مستمر حتى اليوم.

أما الأنظمة التي تستقبل وترسل الإشعارات بين المستخدم والأجهزة، تسمى "Controller" ، وجميعها يعتمد على الإنترنت "Wi-Fi".

لاحظ:

باختلاف النظام المستخدم، يجب أن تتأكد من أن الجهاز الذي تريد شرائه متوافق مع بروتوكول النظام الذي تستخدمه. على سبيل المثال: تريد شراء ثلاجة إلكترونية، ليس جميع الأنظمة تتوافق مع أنواع الثلاجة، لذلك يجب التأكد من أن نوع الثلاجة يتوافق مع النظام الذي تستخدمه.

ويوجد نوعين من الأنظمة هما الأكثر استخدامًا في البيت:

- Central Control

يعرف أيضا باسم "Control4" ؛ هذا النظام يسمح لك بالتحكم في كل شيء عن طريق مصدر واحد فقط، أي لا تحتاج لتحميل الكثير من التطبيقات لكل جهاز.

يتوفر منه نوعين:

  • Open Loop Systems: هذا النوع لا يعطيك تقارير في حالة حدوث خلل في أي جهاز.
  • Closed loop control systems: أما هذا النوع يتميز بتوفير تقارير عن أي خلل يحدث في الأجهزة.
- App Based

نظام يعمل عن طريق تواصل تطبيقات الأجهزة بخادم يسمى "Cloud" عن طريق شبكة الإنترنت.

ويعتبر النظام الذي تعتمد عليه الكثير من الشركات لتواصل أجهزة الشركة الواحدة مع بعضها والتحكم فيها من على بعد، كذلك يعمل نظام المنزل.

ويسمح لك بأن تنشئ حساب خاص بك، ثم تصل جميع التطبيقات بهذا الحساب، وهكذا تستطيع التحكم بالتطبيقات من على بعد.

على عكس نظام "Central Control" الذي لا يتطلب أن تكون للأجهزة تطبيقات، ولكن تكلفته عالية، أما نظام "App Based" تكلفته أقل، فقط تحتاج أن تكون الأجهزة تمتلك تطبيق.

تعتمد هذه الأجهزة كما ذكرنا على مساعد شخصي يتلقى التعليمات.

أجهزة الهب Hub

بعد اختيار الأجهزة الذكية المناسبة لك ، تحتاج إلى موزع يعمل على اتصال جميع الأجهزة مع بعضهم، وهو ما يسمى بـ "Home Smart Hub".

تعتمد أجهزة الـ "Hub" على بروتوكول معين أو خادم، كما تتم استخدامها بكل سلاسة عن طريق الواي فاي والبلوتوث.

بجانب الموزع، تحتاج أيضا إلى "المساعد الشخصي" ؛ هو مساعد افتراضي يعمل بالذكاء الاصطناعي، يتصل بالإنترنت، ويتلقى الأوامر والتعليمات عن طريق الصوت.

يوجد من الهب أنواع كثيرة، وتتميز كلاً منها بمميزات تجعلها أذكى، وأسهل في تنفيذ الأوامر، منها:

أمازون إيكو (Amazon Echo):

  • هو نظام يعمل بالمساعد الصوتي لأمازون "Alexa" ويتوفر منه 5 أنواع، ويعمل عن طريق الكهرباء.
  • لا يعمل "أمازون إيكو" مع الكثير من الأجهزة.
  • يحتوي الجهاز على 4 أزرار: زر الميكرفون وزر التنفيذ واثنان للصوت.

أبل هوم بود (HomePod Mini):

  • توفر شركة "Apple" المساعدة الشخصية "Siri" في جميع أجهزتها لتساعد المستخدمين في تلقى وتنفيذ الأوامر بدون استخدام الهاتف.
  • يعمل الجهاز مع جميع أجهزة أبل فقط.
  • يحتاج الجهاز أن يصل بالكهرباء.
  • تتميز "سيري" بتعرفها على 6 أصوات من أصحاب المنزل، والتعامل مع تفضيلاتهم الشخصية بكفاءة.

جوجل هوم (Google Home):

  • صمم خصيصًا ليناسب المساعد الصوتي "Google Assistant" ، وتعتبر "Google Home" محاكاة لاستخدام المساعد الصوتي في الهواتف.
  • توفر جوجل 4 أجهزة مختلفة.
  • تتميز بتحكم كامل في أكثر من منزل.

لماذا تحتاج إلى أجهزة ذكية في منزلك؟

التكنولوجيا أصبحت جزء من حياتنا، لا نتخيل الحياة بدون استخدام الهاتف، اللاب توب، سماعات وايرلس، شاشات عالية الدقة حيث لم تعد أسلوب يدل على الترف فقط.

امتلاك بيت ذكي أصبح إحدى متطلبات الحياة، وذلك لعدة أسباب:

الكفاءة:

بضغطة زر واحدة تستطيع التحكم في درجة الحرارة، والإضاءة، والتواصل مع الآخرين.

الأمان:

المنزل الذكي يساعدك في الاطمئنان على الأطفال، والتأكد من أن جميع إلكترونيات المنزل تعمل بفاعلية ولم يحدث أي ضرر، بالإضافة لمراقبة المنزل من على بعد.

الراحة والهدوء:

التحكم في الضوضاء الخارجية، والتأكد من إغلاق النوافذ والأبواب، بدون أي جهد، هذا ما توفره لك الأجهزة المنزلية الذكية.

توفير الكهرباء:

استخدام أجهزة ذكية دائمًا موفر للكهرباء والأموال.

لأن الأجهزة الإلكترونية تمكنك من التحكم في مقدار استخدام الطاقة والكهرباء لاستخدام أمثل وصديق للبيئة.

التخصيص:

تتميز أغلب الأجهزة الإلكترونية بالتخصيص الشخصي، وإتباع الروتين، بالإضافة لتولي المهام والتنبيهات.

أفضل الأجهزة الذكية

يوجد الكثير من الأجهزة في الأسواق، ولكن ليس جميعها يناسب احتياجاتك، لأن بالرغم من تكلفتها التسويقية قد تبدو إنها منخفضة بالنظر إلى مميزاتها، إلا أنها، بالنسبة للآخرين، عالية التكلفة.

عادةَ يفضل استشارة مصمم ديكور لبناء منزل ذكي متكامل، على عكس استخدام مجرد أجهزة متفرقة، لكن يمكنك أن تبدأ بأجهزة بسيطة تساعدك في تحويل منزلك إلى بيت ذكي متكامل.

من أمثلة المساعد الشخصي:

Smart Speaker

المتحدث الذكي من أهم الأجهزة التي من الأفضل أن تبدأ في شرائه، لأنه يساعدك في التحكم في أي جهاز بالصوت فقط، منها:

  • Amazon Echo Family
  • Google Home Family

Philips Hue lights

نظام إضاءة شامل، يساعدك على توفير الكهرباء، وعلى إنشاء نظام إضاءة خاص بكل جزء من المنزل.

Nest Learning Thermostat

جهاز التحكم في درجة الحرارة لكل المنزل كما يتم تخصيصها، بالإضافة لتلقيه الأوامر عبر الصوت.

Samsung SmartThings Hub

هو موجه أو موزع ذكي أنتجته شركة سامسونج لربط والتحكم في جميع أجهزة سامسونج، بالأخص ربط ثلاجات سامسونج الذكية مع باقي أجهزة المنزل.

Piper Mobile

للتحكم في أمان المنزل بشكل كامل، حيث يضم كاميرا عالية الدقة، ومستشعر للحرارة والإنذار.

كيف تحول منزلك إلى منزل ذكي؟

الكثير يحتار في كيفية تحويل منازلهم لتصبح منازل ذكية، هل يشترون أجهزة ذكية بشكل عشوائي مثل غلق الأبواب وإغلاق الستائر فقط؟ بالطبع لا.

لأن هذا ليس مفهوم البيت الذكي فقط. المفهوم الصحيح هو: البيت الذي يجعلك تقوم بمهامك اليومية بشكل أفضل، وفي أقل وقت، حيث لا ترجع أهميتها في التفاخر، بل في كونها تحسن من جودة الحياة. يمكنك البدء باستبدال أجهزتك القديمة، مثل المصابيح، إلى مصابيح ذكية موفرة للطاقة، كذلك الأنترفون القديم استبدله بالأقفال الذكية. وبالتالي تبدأ في ملاحظة حياة أقل توتراً وخالية من المهام الكثيرة، ومن أهم هذه الأجهزة:

المصابيح

تتميز المصابيح الذكية بتوفيرها للكهرباء والطاقة، بالإضافة إلى أنها تعمل عن طريق الصوت أو ضغطة زر، يمكنك:

  • إعداد إضاءة لكل غرفة
  • التحكم في كل مصباح بشكل منفرد
أجهزة الثرموستات

التكييفات وغيرها من الأجهزة التي تعتمد على الحرارة، تحتاج إلى إعدادات للحد من استهلاك الطاقة. هذا دور أجهزة منظمات الحرارة أو الثرموستات، بالإضافة إلى إنها تسجل تقرير للاستخدام الأسبوعي والشهري، تسمح لك بإعداد روتين ومواعيد محددة للاستخدام.

أجراس الباب الذكية

تعمل الأجراس الذكية عن طريق الاتصال على الإنترنت، وتحتوي على كاميرا وميكروفون ومستشعر حركة يرصد أي حركة بالقرب من المنزل. بالإضافة إلى إنها تمنحك التحكم الكامل والمراقبة من على بعد، حتى في حالة عدم تواجدك في المنزل.

الكاميرات المنزلية

هي كاميرات مخصصة للأمن، تكون بجودة عالية تمنحك القدرة على المراقبة لأطفالك أو منزلك من على بعد. كما يمكنك استخدامها في الخارج لمراقبة أي حركة بالقرب من منزلك، بجانب التحدث إلى الزوار بدون الحاجة إلى الخروج.

الأقفال الذكية

ابدأ باستخدام تقنية الأقفال الذكية التي تسمح لك بالتحكم من على بعد، بالإضافة إلى:

  • بالتأكد من غلق الأبواب
  • السماح للزوار بدخول المنزل
  • سجل لمراجعة الزوار في حالة الحوادث
الشاشات الذكية

الشاشة لا تقتصر فقط على قنوات تلفزيونه، بل الشاشة الذكية هي تلفزيون متصل بالإنترنت وتطبيقات مثل اليوتيوب وجوجل. تمكنك من التحكم من على بعد من خلال الهاتف أو الريموت كنترول، ولها عدة مميزات تمنحك تجربة فريدة:

  • البحث السريع في الإنترنت
  • سلاسة في الاستخدام والتنقل بين التطبيقات
  • محتويات مقترحة مثل المسلسلات والبرامج
الخاتمة

مثير للدهشة أن تعيش مع إنسان آخر يساعدك في تنفيذ جميع المهام، وبل ويحفظ عن ظهر قلب أي روتين، وينبهك في حالة الخطر أو النسيان لأي شيء، أليس كذلك؟ قد يبدو أن البيت الذكي مجرد ترف وثراء، يناسب الأثرياء فقط، ولكن العكس صحيح. المستقبل هو التكنولوجيا، كما أن الإلكترونيات هي الخيار الأمثل أمام الحياة المليئة بالمهام.